02:43 | 31 مارس 2020
رئيس مجلس الادارة
حازم فوزي
رئيس التحرير
عبدالمنعم حجازى

السفير الأمريكى يشيد بقلعه قايتباى

الأحد 16-02-2020 05:05 م
السفير الأمريكى يشيد بقلعه قايتباى
ندى أحمد

استقبلت اليوم قلعة قايتباي بالاسكندرية السفير الأمريكي Jonathan Cohen، و الوفد المرافق له محمد متولي مدير عام آثار الأسكندرية والساحل الشمالي.
بدأت الجولة باستعراض تاريخ القلعة  و زيارة أسوارها الخارجية والداخلية، و الصهاريج والبرج الرئيسي ومنطقة السراديب ومسجد القلعة. و قال متولي انه في نهاية الجولة أشاد السفير بالجهود المبذولة لإظهار القلعة بالمظهر الحضاري اللائق كأحد أشهر المواقع الأثرية الحربية في مصر، كما حرص السفير على تسجيل إعجابه بالحضارة المصرية العريقة، والتقاط الصور التذكارية في بانوراما القلعة.  

تقع قلعة قايتباي في نهاية جزيرة فاروس بأقصى غرب الإسكندرية، وشيدت على أطلال منارة الإسكندرية القديمة التي تهدمت سنة 702 هـ إثر الزلزال المدمر الذي حدث في عهد السلطان الناصر محمد بن قلاوون، وقد بدأ السلطان الأشرف أبو النصر قايتباي بناء هذه القلعة في سنة 882 هـ وانتهى من بنائها سنة 884.
تأخذ القلعة شكل المربع تبلغ مساحته 150 م*130 م يحيط به البحر من ثلاث جهات، وتحتوي على الأسوار والبرج الرئيسي في الناحية الشمالية الغربية، وتنقسم الأسوار إلى سور داخلي وآخر خارجي، فالسور الداخلي يشمل ثكنات الجند ومخازن السلاح، أما السور الخارجي للقلعة فيضم في الجهات الأربعة أبراجا دفاعية ترتفع إلى مستوى السور باستثناء الجدار الشرقي الذي يشتمل على فتحات دفاعية للجنود ويتخذ البرج الرئيسي في الفناء الداخلي شكل قلعة كبيرة مربعة الشكل طول ضلعها 30 مترا وارتفاعها 17 مترا وتتكون القلعة من ثلاث طوابق مربعة الشكل، وتوجد في أركان البرج الأربعة أبراج نصف دائرية تنتهي من أعلى بشرفات بارزة، وهذه الأبراج أعلى من البرج الرئيسي تضم فتحات لرمي السهام على مستويين، ويشغل الطابق الأول مسجد القلعة الذي يتكون من صحن وأربعة إيوانات وممرات دفاعية تسمح للجنود بالمرور بسهولة خلال عمليات الدفاع عن القلعة.

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر