07:08 | 23 يونيو 2021
رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير
عصام محمد

محافظ المنوفية يفتتح مدرسة عبد الحليم السكرى الإعدادية بكفر أبو الحسن بقويسنا ويؤكد جملة الاستثمارات بقطاع التعليم بلغت 598 مليون جنيه ..

الخميس 10-06-2021 04:34 م
محافظ المنوفية يفتتح مدرسة عبد الحليم السكرى الإعدادية بكفر أبو الحسن بقويسنا ويؤكد جملة الاستثمارات بقطاع التعليم بلغت 598 مليون جنيه ..
حمادة يوسف
افتتح اليوم اللواء إبراهيم أحمد أبو ليمون محافظ المنوفية مدرسة عبد الحليم السكرى الاعدادية (إحلال وتجديد كلى) بكفر أبو الحسن بمركز ومدينة قويسنا في إطار إحتفالات المحافظة بعيدها القومى وبتكلفة إجمالية 5 مليون و220 الف جنيه لخدمة 322 طالب وطالبة بالمرحلة الإعدادية وبإجمالي عدد 12 فصل دراسي ، وتتكون من الدور الأرضى و4 أدوار وتشمل معمل مطور ، ومكتبة وصالة متعددة الأغراض وغرفة طبيب وغرف إدارية ، رافقة نائبه الأستاذ محمد موسى وأعضاء مجلسى النواب والشيوخ ومدير عام هيئة الأبنية التعليمية ومدير الإدارة التعليمية والاستاذ خالد النمر رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة قويسنا. يأتى هذا فى إطار خطة المحافظة لتطوير ورفع كفاءة العملية التعليمية من خلال التوسع فى إنشاء العديد من المدارس بما يعزز مكانة المنوفية في صدارة محافظات الجمهورية باعتبارها أولي المحافظات في نسبة التعليم ، حيث أزاح المحافظ الستار عن اللوحة التذكارية للمدرسة ، مشيراً إلى أن إجمالى استثمارات قطاع التعليم بنطاق المحافظة بلغت 598 مليون جنية وتم إنشاء 63 مدرسة وتطوير ورفع كفاءة 44 مدرسة و دخول العديد منها الخدمة هذا العام. وخلال الجولة وجه المحافظ فوراً رئيس المدينة برفع تراكمات القمامة بمدخل قرية كفر أبو الحسن بالتنسيق مع وحدة التدخل السريع حفاظاً على المظهر العام. ومن جانبها أوضحت مدير عام هيئة الأبنية التعليمية إلى أن إجمالى عدد مشروعات إنشاء المدارس بمركز قويسنا خلال الفترة من 2019 وحتى 2021 بلغ 11 مدرسة تم الإنتهاء من تسليم 8 مدارس بقوة 93 فصل دراسى وبتكلفة تقديرية بلغت 40 مليون جنيه وجارى العمل بـ3 مدارس أخرى بقوة 51 فصل دراسى بإجمالى تكلفة تعاقدية تقدر بـ 19 مليون جنيه وذلك للإرتقاء بالمنظومة التعليمية بالمحافظة. يأتى هذا في إطار ما يقوم به محافظ المنوفية من مجهودات لتطوير ورفع كفاءة العملية التعليمية من خلال التوسع في إنشاء العديد من المدارس بما يعزز مكانة المنوفية في صدارة محافظات الجمهورية باعتبارها أولى المحافظات في نسبة التعليم، ومؤكداً على ضرورة الاهتمام بتطوير العملية التعليمية بكل عناصرها سواء من ناحية الكوادر البشرية المؤهلة أو الأبنية والمعدات والمستلزمات المطلوبة لرفع كفاءة التعليم لبناء وطن قوي يعتمد على عقول أبنائه وسواعدهم في صنع حضارتهم.

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر