13:56 | 16 مايو 2021
رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير
بهجت الوكيل

بارزاني لسفير الفاتيكان: التعصب الديني لا وجود له فى كردستان

الأربعاء 28-04-2021 05:08 م
بارزاني لسفير الفاتيكان: التعصب الديني لا وجود له فى كردستان
محمد أسامة
أكد الزعيم الكردي مسعود بارزاني أن التعصب الديني ليس له موطئ قدم في ثقافة شعب كردستان، وأن التعايش متجذر في تاريخه. وقال بارزاني خلال استقباله لسفير الفاتيكان لدى العراق ميتيا ليسكوفار والوفد المرافق له في أربيل، اليوم الأربعاء، .أن الكردستانيين بجميع مكوناتهم كانوا سعداء بزيارة بابا الفاتيكان لأربيل، موضحا أن ثقافة التعايش ضاربة في التاريخ العريق للكرد وأن الجميع إخوة في الإنسانية وأن تقييم الأفراد يكون على أساس السلوك وليس المعتقد. فيما قال رئيس إقليم كردستان نيجيرفان بارزاني إن دستور الإقليم المزمع إعداده سيضمن حقوق المسيحيين وجميع المكونات الدينية والقومية في الإقليم، مردفا خلال استقباله لسفير الفاتيكان في العراق ميتيا ليسكوفار أن الإقليم ينظر باهتمام إلى علاقاته مع الفاتيكان معتبرا زيارة قداسة البابا إلى العراق وإقليم كردستان حدثاً تاريخياً، آملاً أن تكون حافزاً لعودة المسيحيين إلى وطنهم بعدما رحل عدد كبير منهم عن العراق. و عد رئيس الإقليم افتتاح الجامعة الكاثوليكية في عينكاوا خطوة مهمة وإيجابية مؤكداً أن التربية أساس رئيس لمجتمع جيد ومتقدم، ويجب إيلاء منتهى الاهتمام بنوعية الدراسة وبثقافة التعايش والتسامح وأن تنشئ الجامعات شبكة علاقات واسعة مع جامعات العالم لكي تستفيد إلى أبعد الحدود من التجارب الناجحة وتصبح جسر تواصل وتعزز التعايش والتسامح وقبول الآخر. فيما جدد سفير الفاتيكان في العراق تقدير الفاتيكان لإقليم كردستان الذي فتح أبوابه في وجه النازحين المسيحيين وآواهم، إلى جانب غيرهم من نازحي العراق، وأشار إلى أن الفاتيكان ينظر باهتمام وتقدير وامتنان كبير إلى هذا الموقف وإلى ثقافة التعايش والتسامح وقبول الآخر في إقليم كردستان، وشكر نيجيرفان بارزاني ومسؤولي وشعب كردستان على الترحيب الحار بقداسة البابا. وأشاد رئيس الاقليم بالدور المهم لمسيحيي إقليم كردستان والعراق مبيناً أن المسيحيين مكون أصيل ورئيس لإقليم كردستان ولهم دور مشهود في خدمة وبناء وتقدم الإقليم وترسيخ ثقافة التعايش فيه.

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر